الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

اخر المواضيع منتدى الستات

        جديد#اونلاين مشاهدة مباراة #الكلاسيكو #ريال_مدريد_برشلونة فى الدورى الاسبانى باعلى جودة وتعليق بالعربى مجاناأمس في 6:41 pm من طرفshoshoجديدالابراج-حظك اليوم السبت 25/10/2014 , نجلاء قبانى,abrajأمس في 6:36 pm من طرفshoshoجديدالابراج-حظك اليوم السبت 25/10/2014 ,ميشال حايك,abraj أمس في 4:49 am من طرفshoshoجديداخبار الطقس و درجات الحرارة فى مصر اليوم 23/10/2014 الخميس أكتوبر 23, 2014 6:47 am من طرفshoshoجديدبالصور جنازة والدة الفنان ايهاب توفيق بحضور كل الفنانينالخميس أكتوبر 23, 2014 6:27 am من طرفshoshoجديدصور اجمل عيون,اجمل ماكياج عيون,عيون ملونةالخميس أكتوبر 23, 2014 5:49 am من طرفshoshoجديدأهداف مباراة باير ليفركوزن وزينيت سانت بطرسبرغ 2-0 (22/10/2014) دورى ابطال اوروباالأربعاء أكتوبر 22, 2014 11:00 pm من طرفshoshoجديداهداف مباراة #يوفينتوس_اولمبياكوس 1-0 فى دورى ابطال اوروبا كاملة 22/10/2014 #ليلة_الابطالالأربعاء أكتوبر 22, 2014 10:54 pm من طرفshoshoجديداهداف مباراة #اتلتيكو_مدريد_مالمو 4-0 فى دورى ابطال اوروبا كاملة 22/10/2014 #ليلة_الابطالالأربعاء أكتوبر 22, 2014 10:49 pm من طرفshoshoجديداهداف وملخص مباراة #الاهلى_الاسماعيلى فى الدورى المصرى 22/10/2014 #مينى_مباراةالأربعاء أكتوبر 22, 2014 10:45 pm من طرفshosho
اونلاين مشاهدة جميع حلقات مسلسل هبة رجل الغراب الجزء الثانى ايمى سمير غانم حصريا


تم النشر بقلم :سمسمه:الخميس يوليو 14, 2011 6:17 am - -

 المشاركة رقم: #1
ست الستات
تواصل معى
بيانات اضافيه [+]
  339
  30/05/2011
لوني المفضل : Tomato
ملف شامل فى تغذية الطفل من الشهر الرابع الى العام السادس
معظم الأطفال جاهزين لأكل الطعام بإكمالهم الشهر الرابع إلى السادس. قبل ذلك العمر لا يملك معظم الرضع السيطرة على عضلات فمهم ولسانهم , فبدلاً من ابتلاع الطعام يدفعون الملعقة بلسانهم. يساعد هذا المنعكس على الرضاعة الطبيعية أو الصناعية. يفقد معظم الأطفال هذا المنعكس في سن الأربع أشهر. تزيد حاجة الطفل للطاقة الغذائية في هذا السن أيضاً مما يجعله السن المثالي للبدء بالطعام.
يمكن إعطاء الطعام للطفل عند أي وجبة. في البداية يجب التقيد بوقت مثالي بحيث يمكن التفرغ لإطعام الطفل فقط, وعندما يكبر الطفل فالغالب أنه سيرغب بالأكل مع باقي أفراد العائلة.




هل يضر طفلى تقديم الأطعمة له مبكراً؟
نعم! فقد لا يستطيع طفلك هضم الطعام جيداً قبل سن 4 أشهر، كما أن أى طعام تقدمينه له قد يؤدى إلى حساسية.



ما هى أول الأطعمة التى يجب أن أقدمها لطفلى؟
الحبوب هى أفضل ما يمكن تقديمه للطفل فى البداية. حبوب الأرز هى أقل الحبوب احتمالاً للتسبب فى الحساسية. يمكنك أيضاً تجربة الخضروات والفواكه المهروسة جيداً. خففى الحبوب والخضروات أو الفواكه المهروسة بالماء الدافئ، ثم صفيها من الألياف لأنها صعبة الهضم. احرصى على أن يكون قوام الأطعمة المقدمة لطفلك رفيعاً جداً حتى يسهل على طفلك بلعها. عندما يتمكن طفلك من قدرته على تناول الطعام، يمكنك زيادة سمك قوام الطعام تدريجياً.



كيف يمكننى تقديم طعام جديد لطفلى؟

يجب إبقاء طفلك جالساً خلال الطعام لتجنب الاختناق. إذا بكى طفلك أو أدار وجهه عن الطعام لا ترغميه على أخذه. من الأهم بالنسبة لك ولطفلك أن تستمعا وقت الطعام من أن يبتدأ طفلك الطعام في سن معين.
استعملي دائماً الملعقة لإطعام طفلك الطعام الصلب. بعض الأمهات يخلطون الأكل مع الحليب في الرضاعة وهذه ليست فكرة جيدة لأنها يمكن أن تسبب الاختناق للطفل وتعطي الطفل طاقة زائدة قد تسبب زيادة وزن فائضة لطفلك. بالإضافة لذلك فإنه من المهم لطفلك أن يعتاد على إسلوب الطعام: الجلوس ثم أخذ اللقم من الملعقة و الاستراحة بين اللقم ثم التوقف عند الشبع. هذه الخبرة المبكرة ستساعد طفلك على تعلم عادات الأكل الصحية لبقية حياته.
ابتدئي بنصف ملعقة صغيرة أو أقل وتكلمي مع طفلك خلال الإطعام (م م ما أطيب هذا). يمكن لطفلك أن لا يعلم ما يفعل خلال المحاولة الأولى أو الثانية. يمكن أن يبدو مشوشاً أو قلقاً, يحك أنفه ويدير الطعام في فمه أو يرفض الطعام بالكامل. هذا يعتبر رد فعل طبيعي لا سيما أن اسلوب طعامه كان مختلفاً حتى هذه اللحظة.
لجعل البدء بالطعام أسهل يمكن إعطاء الطفل بعض الحليب في البداية ثم الانتقال لكميات قليلة من الطعام ثم الانتهاء بكمية أخرى من الحليب. يمكن أن يجنب هذا الإحباط للطفل إذا كان جائعاً جداً.
مهما فعلتِ لا تتفاجئي إذا انتهى أول طعام لطفلك خارج فمه على وجهه أو يديه أو حجره. زيدي كمية الطعام تدريجياً مبتدئةً بملعقة صغيرة أو ملعقتين مما يتيح الوقت لطفلك كي يتعلم كيف يبتلع الطعام.

جربى صنف واحد فقط من الطعام فى كل مرة وذلك حتى إذا ظهرت على طفلك أية حساسية يمكنك تحديد نوع الطعام الذى سببها. بعد أن تتأكدى من أن طفلك قد اعتاد على كل صنف من الطعام على حدة، يمكنك مزج أنواع من الطعام معاً.
قدمى لطفلك الطعام الجديد على مدى ثلاثة أيام، قدمى له ملعقة صغيرة منه فى اليوم الأول، ملعقتين فى اليوم الثانى، ثم ثلاث ملاعق فى اليوم الثالث. راقبى فى الأيام الثلاثة حدوث أى طفح جلدى، قئ، إسهال، انتفاخ، شعور بالضيق، أو أية علامات أخرى لعدم الراحة. تلك العلامات هى مؤشر إلى أن طفلك قد أصيب بحساسية من ذلك الطعام، ويجب عندئذ التوقف فوراً عن إعطائه هذا الطعام والاتصال بالطبيب.



ماذا إذا لم يحب طفلى نوعاً معيناً من الطعام؟
تتغير براعم التذوق عند الطفل كل أسبوعين أو ثلاثة، لذلك حاولى تقديم الطعام الذى يرفضه طفلك مرة أخرى له بعد بضع أسابيع، فقد يقبله. كذلك تتغير براعم التذوق عند المرض، فلا تحاولى تقديم أطعمة جديدة له وهو مريض.
متى يمكن لطفلى أن يتناول الأطعمة فقط؟
حتى بعد أن يبدأ الطفل فى تناول الطعام يظل اللبن جزءاً رئيسياً فى غذائه. يمكنك الاستمرار فى الرضاعة طالما ترغبين أنت وطفلك فى ذلك.



يكره طفلى أن أطعمه بنفسى فماذا أفعل؟
يجب أن يستمتع الطفل بوقت الطعام، لذلك ساعديه على هذا. حاولى تقديم الطعام له بطرق لطيفة باستخدام الأطباق والملاعق الملونة. اتركيه يطعم نفسه إذا كان يرغب فى ذلك وكونى مستعدة للفوضى التى ستحدث. أعطيه ملعقته واتركيه يلمس طعامه، فالأطفال يتعرفون على الطعام من خلال هرسه ونغزه. لا تحاولى إطعامه أكثر من اللازم. قدمى له الطعام المغذى واتركيه يحدد الكمية التى يرغب فى أكلها، فالأطفال بالغريزة يأكلون عندما يجوعون ويتوقفون عن الطعام عندما يشبعون، فحاولى إبقاء هذه الغريزة لدى طفلك.



غيرى كل شهر أنواع الأطعمة التى تقدمينها له لأن الأطفال يشعرون بالملل ويحتاجون للتنوع. تذكرى كذلك أن الطفل يجب أن يشعر بالجوع لكى يأكل، فلا تستمرى فى إعطائه ملاعق قليلة من الطعام على مدار اليوم. حددى مواعيد للوجبات ولا تعطيه طعام بين مواعيد هذه الوجبات. أخيراً، دعى طفلك ينضم إلى مائدتكم أثناء الطعام، حتى يتطلع إلى تناول الطعام مع بقية العائلة.



تعتبر التغذية الجيدة والمتوازنة من الركائز الأساسية لنمو الأطفال وتمتعهم بالصحة الجيدة .
إن كثيراً من الأطفال يتعرضون للإصابة بالأمراض والوفاة نتيجة لسوء التغذية ، مما يؤدي إلى زيادة في معدل وفيات الأطفال.

لذلك فإن تغذية الأطفال من الأمور التي يجب أن توليها عزيزتي الأم الإهتمام الكبير لكي يصبح أطفالك أصحاء معافين ، والتغذية الجيدة للطفل تبدأ منذ بداية الحمل لما لهذه الفترة من تأثير كبير على نمو طفلك وتطوره ، وعليه فإنه من الضروري أن تتناولي أطعمة متوازنة غنية بكافة العناصر الغذائية أثناء الحمل وفترة الرضاعة .

كل الأطفال الذاتي:
حالما يبتدأ طفلك بالجلوس يمكن إعطاؤه هذا النوع من الأكل لمساعدته أن يتعلم كيف يطعم نفسه. تأكدي من أن ما تعطيه لطفلك يكون طرياً وسهل الابتلاع وقابل للتفتت لقطع صغيرة لتجنب الاختناق. مثال ذلك الكوسة المطبوخة والمقطعة, البازلاء, البطاطس, وقطع البسكويت. لا تعطي طفلك أي طعام يتطلب المضغ في هذه المرحلة.
يمكن لطفلك أن يأكل حوالي 4 أونسات من الطعام في كل مرة تطعميه (ما يعادل حجم كأس شاي صغير) أو كامل عبوة أكل الأطفال الذي يباع جاهزاً في السوق. لا تعطي طفلك أكل البالغين الجاهز لأنه يحتوي أملاح زائدة ومواد حافظة.
إذا أردت أن تعطي طفلك طعاماً طازجاً استعملي الخفاقBlender أو مجهز الطعام Food processor أو اطحني الطعام بالشوكة. يجب أن يكون جميع الطعام الطازج مطبوخاً جيداً وطرياً و خالياُ من الملح الإضافي أو المنكهات Food seasoning. ورغم أنه يمكنك إطعام طفلك الموز الطازج فإنه يجب طبخ جميع الفواكه والخضار الأخرى حتى تصبح طرية. احفظي باقي الطعام غير المستعمل في البراد وتأكدي من عدم فساده قبل إعطاءه لطفلك. يمكن أن يتخرب الطعام الطازج بشكل أسرع من الطعام الجاهز التجاري.
من الأفضل عدم تخزين الطعام المحضر من الشوندر , الجزر, السبانخ, أو اللفت واستعمال الطازج فقط لأن تخزينه قد يزيد نسبة الآزوت و الذي قد يسبب فقر دم عند الأطفال الرضع.



تغذية الطفل بعد الولادة
إن الرضاعة الطبيعية من النعم التي أنعمها الله علينا ، فليس هناك ما هو أثمن ولا أغلى من هذه النعمة لتعطيها لوليدك .

مزايا حليب الأم :

* غذاء مناسب لحاجات الطفل ، وهو متكامل من حيث احتوائه على معظم العناصر الغذائية .
* قليل التكلفة مما يوفر على العائلة إقتصادياً .
* يحمي الطفل من الأمراض ويكسبه مناعة طبيعية وفي حالة مرض الطفل يقلل من المضاعفات المحتملة لذلك .
* لا يحتاج إلى تعقيم وتحضير مسبق فهو جاهز ومتوفر بشكل صحي دائم وحسب حاجة الطفل .
* يوطد العلاقة ما بين الطفل وأمه مما ينعكس إيجابياً على نموه العصبي والنفسي .

ولكي تكون الرضاعة الطبيعية ناجحة وتغذية طفلك متوازنة ، عليك أختي الإهتمام بتغذيتك بحيث تشمل جميع العناصر الغذائية ، من خلال التنويع في تناول الأطعمة من المجموعات الغذائية الأربع : اللحوم ، والحبوب ، والخضار والفواكه ، والحليب ومشتقاته ، كذلك الإكثار من تناول السوائل بكافة أنواعها كالماء والعصائر الطازجة لما لها من دور كبير في انجاح الرضاعة الطبيعية .
هذا ويتم إرضاع الطفل حسب حاجته وطلبه دون التقيد بمواعيد محددة .



التغذية التكميلية :
عند بلوغ طفلك شهره السادس فإنه يحتاج إلى أطعمة أخرى إضافة لحليبك وهذا ما يسمى بالغذاء التكميلي .

هناك نصائح عليك سيدتي اتباعها لكي يكون الغذاء التكميلي ناجحاً ولا يترك أثراً سلبياً على صحة طفلك ، حيث أن فطامه المفاجئ عن الرضاعة الطبيعية يضر بصحته الجسمية والنفسية .

ومن هذه النصائح :
التغذية التكميلية تعطى للطفل بشكل تدريجي مخطط له وذلك من خلال إضافة الأطعمة الجديدةبكميات قليلة في البداية ، ويفضل البدء بها كل على حدة ، وبعد ذلك يتم مزج أكثر من نوع من الأطعمة .

يستطيع طفلك أن يشرب العصير في هذا العمر أيضا, ولكن معظم الرضع حساسون لعصير البرتقال لذلك يجب عدم إعطاء الرضع أي عصير حامضي (كالبرتقال و الليمون) حتى يتموا ستة أشهر من العمر. يمكن أن يسبب إعطاء عصير الفواكه أو كميات كبيرة من الفواكه للطفل إسهالا أو التهابات الحفاض أو زيادة وزن زائدة عن الطبيعي. إذا حدث ذلك فالأفضل تقليل كمية الفواكه أو العصير المعطاة للطفل.
أعطي طفلك ماء بين الرضعات إذا بدى عطشاً لك. خلال أشهر الحر وعندما يفقد طفلك السوائل بالتعرق اعرضي عليه الماء مرتين أو أكثر في اليوم. الماء الذي يحتوي على الفلور يساعد على تجنيب طفلك تسوس الأسنان في المستقبل.






من بعض الاطعمه التكميليه للطفل عند سن اربعه الى ثمانيه شهور

أصناف الطعام:
حليب الأم أو حليب الأطفال, الفواكه و الخضار المهروسة, وجبات شبه جامدة من الشوفان أو الأرز أو الذرة.
التحضير: قشري الفواكه والخضار بعناية ونقيها من البذور والخيوط. اسلقيها أو اطهيها على البخار أو في الماء ثم اهرسيها جيداً.


تجنبي إعطاء طفلك المأكولات التالية:


حليب البقر, البهارات(التوابل), السبانخ, اللفت, الشمندر(الشوندر), البيض, المكسرات, الملح, السكر, الأطعمة الدهنية (الدسمة), والمقلية, العسل, البسكويت, الحلوى (الكعك), المعجنات والحمضيات.





من أنواع الأطعمة التكميلية التي يمكن اعطاؤها للطفل بعد سن ستة الى ثمانيه شهور :

حليب الأم أو حليب الأطفال, بوريه الدجاج أو السمك أو الكبد (الكبدة), الوجبات المحضرة من القمح, صفار البيض المطهو جيداً, موز, كرفس, جزر, تفاح, دراق, مشمش, الرز المطبوخ, الحمضيات, قطع الخبز, وأكل الأطفال.
التحضير:
الفواكه والخضار: تقشر بعناية وتنقى من البذور والخيوط, ثم تُهرس جيداً.
اللحم والسمك: يزال الدهن والجلد, يطهى أو يشوى أو يسلق. ينقى من العظام ويفرم فرماً ناعماً.

* الحبوب المطبوخة جيداً كالأرز ، والسميد مخلوطة مع الحليب .
* الخضراوات مسلوقة ومهروسة كالبطاطا والكوسا أو على شكل شوربة خضار .
* الفواكه الناضجة المهروسة مثل الموز والتفاح والأجاص أو عصير البرتقال الطازج .
* البيض المسلوق جيداً إلى درجة الاستواء على أن يكون ذلك بكميات قليلة وبالتدريج مع مراقبة الطفل خوفاً من الإصابة بالحساسية ، ( وهناك توصيات جديدة بناءً غلى دراسات حديثة تفضل إطعام الطفل البيض المسلوق بعد سن التسعة شهور ) .

صفار البيض المسلوق حبوب القمح و الدجاج اللحمة الحمراء اضريبها في الخلاط و الخبز و الجبن لكن غير المملحة و العصائر بنسبة وحدة الى عشر وحدات.


جنبي إعطاء طفلك المأكولات التالية:


حليب البقر, الفلفل, زلال (بياض) البيض, المكسرات, الملح, السكر, الأطعمة الدهنية (الدسمة), البوظة (الآيس كريم), البسكويت, الحلوى (الكعك), والمعجنات.




8 الى 9شهور


حليب الأم أو حليب الأطفال, لحم البقر أو الغنم المطبوخ (مفروم وخالٍ من الدهن), السمك, المعكرونة (المكرونة), اللبن (الروب), كرفس, جزر, تفاح, دراق, مشمش, وأكل الأطفال.
التحضير:
الفواكه والخضار: تُقشر بعناية وتنقى من البذور والخيوط. تُعطى قطعاً أو شرحات إن كانت غير مطبوخة, ومفرومة أو مهروسة إن كانت مطبوخة.
اللحم/السمك: يُزال الدهن والجلد, ثم يُطهى أو يُسلق أو يُشوى, ثم يُفرم.



تجنبي إعطاء طفلك المأكولات التالية:


الأطعمة كثيرة البهارات (التوابل) والأطعمة الدهنية (الدسمة) والأطعمة المالحة, الحلويات, زلال البيض, شراب الفواكه المركز والمكسرات.




من 10 اشهر الى 12 اشهر
التنويع بين اصناف الاطعمة في الوجبة الواحدة و الاطعمة التي تؤكل باليد البطاطا المطهية البزلاء و الجزر الجبن قطع الفاكهة الطازجة اصابع من الكمثرى المطهية و التفاح المعكرونة و اصابع التوست.

صناف الطعام:
الفواكه المركز و المكسرات.حليب الأم أو حليب الأطفال, قطع الجبن, قطع السمك, الوجبات المطبوخة, جميع أنواع الخبز, قطع اللحم المطهو جيداً, البيض المطهو جيداً, وأكل الأطفال.
التحضير:
الفواكه والخضار: تُقشر بعناية وتنقى من البذور والخيوط, تُطهى جيداً على البخار.
اللحم/السمك: يُزال الدهن والجلد. يُطهى أو يُشوى أو يُسلق ثم يُفرم.



تجنبي إعطاء طفلك المأكولات التالية:


الأطعمة كثيرة البهارات (التوابل) والأطعمة الدهنية (الدسمة) والأطعمة المالحة, الحلويات





تعطى الأغذية التكميلية بالملعقة والصحن مع مراعاة ما يلي :

* أن تعطى بكميات قليلة حتى يتعود الطفل تناولها .
* أن تكون رخوة القوام وأقرب إلى السائل ، وعند ظهور الأسنان للطفل فإنه ينصح بإعطائه أطعمة قوامها أكثر خشونة لتشجيعه على المضغ .
* أن تكون ذات مذاق معتدل ، ليس مالحاً وخالية من البهارات . ولا تحتوي على مشروبات غازية أو شاي .

عندما تتحسن قدرة طفلك على استعمال يديه أعطيه ملعقته الخاصة ودعيه يلعب بها في وقت الطعام. عندما يتعلم كيف يحملها اغمسيها في طعامه ودعيه يحاول أن يطعم نفسه, ولكن لا تتوقعي الكثير في البداية عندما يذهب معظم الطعام إلى كرسيه أو الأرض عوضاً عن فمه. قد يقلل فرش الأرض تحته بغطاء بلاستيكي من هذه الفوضى.
كوني صبورةً وقاومي رغبتك في أخذ ملعقته منه. في البداية يمكنك إعطاءه بعض اللقم بملعقتك بينما يحاول هو أن يطعم نفسه بملعقته. قد لا يستطيع طفلك استعمال الملعقة بشكل جيد حتى يُتم السنة الأولى من عمره. حتى ذلك العمر يمكنك ملأ ملعقة طفلك بالطعام وتركه يضعها في فمه مما يُساعد على التقليل من الفوضى والهدر.


تجني الاتي قبل عمر سنة
اللبن البقري
- بياض البيض
- الفراولة
- الشيكولاتة
- الفول


غذية الطفل بعد عامين من الولادة وحتى دخول المدرسة :
هذه المرحلة كذلك هامة جداً في نمو وتطور الطفل فهو يمتاز بكثرة الحركة والنشاط ، لذلك يعتبر الغذاء عنصراً أساسياً ، حيث يكون الطفل في هذا العمر قد تعود تناول أطعمة العائلة .
لذلك يجب أن تكون وجبته متوازنة ( تشتمل على العناصر الغذائية الهامة للنمو ) من خلال التنويع في مجموعات الغذاء الأساسية وهي اللحوم ، والخضار والفواكه ، والحبوب ، والحليب ومشتقاته .
تناول الأطعمة الجاهزة مثل رقائق البطاطا والشيبس والمصاص والسكاكر بكافة أنواعها تحد من فرصة أطفالكم للأطعمة الطبيعية .

ويجب الإشارة إلى أن كمية الطعام في هذه المرحلة من 4-5 وجبات على الأقل يومياً .




تجنبي الاتي قبل عمر سن 3 سنوات
- الأطعمة التى قد تؤدى إلى اختناق الطفل مثل:
- الفشار
- حبات العنب (قطعى الحبة إلى 4 أرباع قبل تقديمه للطفل)
- الجزر الغير مطهي
- الحلويات الصلبة (البمبونى) والمصاصات




اكلات الاطفال الشهية




طريقة عمل شوربة الخضار

المقادير:
بصلة صغيرة مقطعة الشرائح
طماطم مقطعة الشرائح
بطاطس مقطعة مكعبات
كرفس مقطع قطع صغيرة
فاصوليا مقطعة
كوسة مقطعة
كيس معكرونة
مكعبات خلاصة الدجاج
زنجبيل اخضر مقطع قطع صغيرة
ورقة غار
قرفة
رشة من جوزة الطيب
ليمون
طريقة التحضير:
- يسخن الماء في حلة ويوضع عليه البصل ويترك مدة 3 دقائق ثم يضاف إليه البطاطس والمكرونة وتترك لمدة خمس دقائق.
بعد ذلك توضع الكوسة والفاصوليا والطماطم والكرفس ومكعبات خلاصة مرقة الدجاج والقرفة وورقة الغار وجوزة الطيب ويترك على نار هادئة إلى أن ينضج، يقدم ساخنا مع شرائح الليمون الطازج.



ومن أجل صحة جيدة لكم ولأطفالكم عليك أختي :

* غسل الخضار والفواكه بشكل جيد .
* العمل على تنويع الطعام وإستعمال الملح المضاف إليه اليود .
* الإقلال من تناول السكاكر والحلويات وتجنب المشروبات الغازية .
* التركيز على وجبة الإفطار وضرورة تناولها يومياً .
* الحرص على تناول المواد الغذائية الغنية بالحديد واليود وفيتامين ( أ ) .




ودمتن وأطفالكن بخير .



تعليقات القراء



توقيع : سمسمه





تم النشر بقلم :شوشو:الخميس يوليو 14, 2011 7:16 am - -

 المشاركة رقم: #2
المدير العام
المدير العام
تواصل معى
http://www.el6tat.com/
بيانات اضافيه [+]
  12080
  04/05/2011
 الموقع المدير العام
لوني المفضل : Tomato
رد: ملف شامل فى تغذية الطفل من الشهر الرابع الى العام السادس
بجد مجهود راااااااائع يا سمسمه جزاكى الله كل الخير

تعليقات القراء



توقيع : شوشو










سَأبقى كآلعطر . . 'ألفت الإنتبآإه منْ غير ضجِيج




الإشارات المرجعية



الــرد الســـريـع

..


مواضيع ذات صلة


«الموضوع السابق|الموضوع التالي»

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة